واقع المرأة المصرية مع اقتراب نهاية عامها

2017-10-16 07:59:54

محمد الشعار/مصر

مع بداية عام 2017 أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أن هذا العام سيكون عاما للمرأة، بهدف لفت الأنظار لقضاياها ومشاكلها وتعزيز حضورها في المجتمع، وها قد شارف عام 2017 على الختام، الواقع المصري يقول بوجود 90 نائبة برلمانية، وأول سيدة بموقع محافظ، وأكثر من 10 نائبات للمحافظين والوزراء، وثلاث وزيرات، فماذا قالت المرأة المصرية التي أجرينا معها حوارا عن المرحلة التي وصلت إليها، سألنا عينة من النساء المصريات عن واقع المرأة الحالي في مصر لنعرف رأيهن مع انتهاء عام المرأة المصرية...

الطالبة نورهان ناصر، أوضحت أن المرأة استطاعت خلال الفترة الأخيرة إثبات نفسها من خلال دخول سوق العمل، ولكن هذا لا يعني أن النساء لا يقع عليهن ظلم كبير فالمسئولية متراكمة عليهن، سواء في عملهن الخاص أو في منازلهن، ورغم ذلك فقد وصلت إلى بعض المناصب بدرجة تفوق ما كانت عليه.

أسماء عزت تقول إن السيدات في مصر يحصلن على حقوقهن كاملة، فقد اعتلين مناصب كثيرة، ويحصلن على تقدير مجتمعي واسع، رافضة فكرة تولي السيدات مناصب رئاسة الجمهورية ورئاسة الوزراء معتبرة أنهن لا يملكن القدرة على تحمل هكذا مسؤولية بحسب قولها، لافتة إلى أن السيدات يأخذن حقوقهن في كل مكان عدا بيوتهن.

الدكتورة هنادي الغريب الباحثة الإعلامية في شئون المرأة، أكدت أن المرأة ما زال يمارس ضدها تمييز بشكل أو بآخر، وذلك منذ ولادتها، حتى أنها وخلال المرحلة التعليمية يتم التمييز بينها وبين أقرانها من الذكور، وتقول:"الأب يدخل ابنه مدرسة معينة، في حين إن البنت من الممكن أن تدخل أي مدرسة، إن تلقت التعليم من الأساس"، مشيرة إلى أن المرأة المصرية حتى الوقت الحالي لا يمكنها الوصول لمناصب عليا في العمل، فالمرأة ليست رئيسة وزراء أو رئيسة جمهورية، أو على أقل تقدير رئيسة جامعة.

ووضحت هنادي أن المرأة قادرة على تحمل المسؤولية وما يثبت ذلك وجود الدكتورة سحر نصر وزيرة التعاون الدولي، والدكتورة غادة والي وزير التضامن الاجتماعي، والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة، وتؤكد أن الإعلام أهمل المرأة بشكل كامل، وأن الاهتمام بالمرأة في الفترة الحالية أقل مما كان عليه أثناء وجود سوزان مبارك زوجة الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، متأملة أن يصبح للمرأة دور أكبر في كافة المجالات.

اخترنا لكم
عماد ابو الفتوح عندما عرفت أن الرواية القا...
سلمى أمين هل تمنّيت يومًا أن تتحدّث أكثر م...
 هند الجندي ينظر معظم الناس للأذكياء...
لينا العطّار/  اخترنا لكم من اراجيك...
بقلم: تركي المالكي الحياة مليئة بالجمال وا...
اخترنا لكم هدى قضاض- اراجيك  يعد ا...
منوعات
جوليانا زنايد/ القدس،   أمي .....
التجمعات السكنية الضيقة في قطاع غزة تجعل من و...
محمد الشعار/ مصر فرغ محمد فتوح من فرض الفج...
ناريمان شوخة/ رام الله انكفأت إلى الور...
ناريمان شوخة/ رام الله 22 نيسان مع عتمة ال...
علاء ريماوي/ رام الله يعيش الإنسان ضمن معض...