مبادرة لتصحيح الأخطاء الإملائية واللغوية في غزة

2019-02-27 12:12:08

لـؤي رجب/ غزة،

واحدة من السلبيات التي كشفت عنها وسائل التواصل الاجتماعي، هي مشكلة الكتابة باللغة العربية لغويا وإملائيا بطريقة صحيحة، وربما يعود ذلك لسرعة نقل الأحداث والأخبار دون مراعاة الأخطاء الإملائية والنحوية، مما دفع الشاب محمد عوض إلى طرح مبادرة شخصية لتصحيح الأخطاء الإملائية في المحتوى العربي للمستخدمين والمغردين على مواقع التواصل الاجتماعي من خلال استقبال منشورات مستخدمي المواقع قبل نشرها، لتدقيقها إملائيًّا ولغويًّا مع الاحتفاظ بخصوصيتهم.

 

غياب التدقيق الإملائي واللغوي للمستخدمين

الشاب المهندس محمد زهير عوض، متخصص في مجال "السوشال ميديا" وصناعة المحتوى،  يقول: " لا يراعي المستخدمين في منشوراتهم أصول الكتابة العربية وقواعدها".

 يعاني المحتوى العربي المنشور عبر مواقع التواصل الاجتماعي؛ من عدة مشاكل  من حيث صياغة المضمون واللغة النحوية، ويقول: " اللغة العربية هي لغة الأم و يجب أن نتقنها كتابة وقراءة". ويوضح أن بمجرد نشر المنشور يكون وصلت لكل العالم.

كان لعوض عدة محاولات نقدية لعدد من المنشورات التي تحتوي على أخطاء الفادحة، لكنها لم تحقق الهدف المنشود تحقيقه، لذلك قرر أن يستخدم مهاراته اللغوية لتحسين جودة المحتوى المكتوب بشكل تطوعي، كما اقترح على الأصدقاء الذين يتمتعون بالمهارات اللغوية ويرغبون بالمساعدة، ليكونوا جزءا من المبادرة أو على الأقل أن ينشروها بين الناس.

 

تفاعل بالمبادرة

وبين عوض أن هناك تفاعلًا بسيطا وترحيبا كبيرًا بالمبادرة، ولكنه يتمنى توسيع التفاعل أكثر، لافتاً إلى أنه يسعى إلى تقديم خدمته بطريقة مجانية من أجل نشر ثقافة الاهتمام باللغة وإعطائها حقها سواء على صعيد الإعلام المكتوب أو المسموع أو المرئي، وهذا يتطلب جهداً مشتركاً.

 ويطمح عوض أن يجد من يساهم معه بتحقيق ذلك في المستقبل، فاللغة العربية أهم وأعرق اللغات الموجودة على مستوى العالم وعبر التاريخ، لذلك من المهم جداً أن يكون المحتوى العربي سليم اللغة.

 

أخطاء شائعة

 وعن أبرز الأخطاء التي تكثر في المواقع الإلكترونية هي استخدام الأفراد والمؤسسات والجهات الرسمية للمصطلحات الغريبة واللهجة العامية، كما يقعوا بأخطاء عدم وضع الهمزات وطريقة كتابتها، تمييز العدد، والعدد الترتيبي، والمفعول به، وغيرها  من الأخطاء اللغوية التي يقع فيها الصحفيون.

 ويأمل عوض أن يراعي الإعلاميون والشباب المقبلين على العمل في مجال الإعلام وحتى نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي تلك الأخطاء، ويقول: " الكتابة بلغة صحيحة هي مرآة لشخصية المرء وانعكاس لطريقة تفكيره وسلوكه الاجتماعي والإنساني".

- صورة من الإنترنت.

اخترنا لكم
عماد ابو الفتوح عندما عرفت أن الرواية القا...
سلمى أمين هل تمنّيت يومًا أن تتحدّث أكثر م...
 هند الجندي ينظر معظم الناس للأذكياء...
لينا العطّار/  اخترنا لكم من اراجيك...
بقلم: تركي المالكي الحياة مليئة بالجمال وا...
اخترنا لكم هدى قضاض- اراجيك  يعد ا...
منوعات
غيداء حمودة/ رام الله، عزيزي القارئ، ابتسم...
نرمين حبوش/ مراسلة مجلة على صوتك في غزة، ح...
مراسلة مجلة علي صوتك جوليانا زنايد/ القدس،...
Khoulod youness/ Hebron,   ,My hea...
جوليانا زنايد/ القدس،   أمي .....
التجمعات السكنية الضيقة في قطاع غزة تجعل من و...