يا ضحية التنمر دافع عن نفسك

2020-06-14 11:39:30

ميار حوشية

يقولون " درهم وقاية خير من قنطار علاج". ونقصد هنا أن نعتمد أساليب الوقاية ونطبقها قبل أن نقع في سلبية المرض الذي قد يكون جسديا أو نفسيا ناجما عن فايروس، أو حتى سلوكا اتخذه تجاهك شخص ما. وفي ضوء الكثير من المشاكل التي نجمت عن التنمر  في البيت، والمدرسة، والعمل، والجامعة، وحتى الإنترنت، وهو يعبر عن حالة " تسلط"  يمارسها متنمر على شخص آخر أضعف منه، يكون هو "ضحية التنمر". وما يميزه عن العنف  هو الأسلوب الذي يتم التعامل به مع الضحايا، وهو أسلوب ترهيب واستهزاء للوصول إلى غاية أو هدف معين.

وقد يلجأ بعض الناس لممارسة "التسلط»" كتنمر موجه تجاه الآخرين؛ نتيجة الإدمان على السلوك العنيف، جراء نشأتهم في بيئة متنمرة.ولا يغيب عن بالنا أننا نعيش أيضا أكبر تنمر سياسي تمارسه دولة الاحتلال علينا؛ قتلا، وتشريدا، وسجنا.

وهنا أوجه رساله للضحايا: دافعوا عن أنفسكم، ولا ترضخوا للتنمر، ولا تهربوا. أظهروا رفضكم له، ولا تقفوا مكتوفي الأيدي تنتظرون الفرج!

مصدر الصورة: الإنترنت

اخترنا لكم
عماد ابو الفتوح عندما عرفت أن الرواية القا...
سلمى أمين هل تمنّيت يومًا أن تتحدّث أكثر م...
 هند الجندي ينظر معظم الناس للأذكياء...
لينا العطّار/  اخترنا لكم من اراجيك...
بقلم: تركي المالكي الحياة مليئة بالجمال وا...
اخترنا لكم هدى قضاض- اراجيك  يعد ا...
منوعات
نغم كراجة/غزة عند مدرجات المطار بين تمتمة...
تصوير وإعداد: قمر مناصرة تمثيل: رهف عثاملة...
رفيف اسليم/غزة قام مجموعة من الشباب الغزي...
آية مطَور/ بيرزيت     &nb...
فرح البرغوثي/ رام الله بندم شديد يسيطر على...
نغم كراجة/غزة يعجبني نص محمود درويش"...